بحث

Vatican News
2019.09.20 ecologia, sviluppo sostenibile, pianeta terra, ambiente 2019.09.20 ecologia, sviluppo sostenibile, pianeta terra, ambiente 

ندوة لمجلس الكنائس العالمي حول الاستهلاك المستدام: تعزيز الاقتصاد الدائري لحماية الإبداع

إنَّ نموذج آخر للاستهلاك هو ممكن. هذه هي الرسالة التي أطلقها المشاركون في السلسلة الثانية من سلسلة الندوات عبر الإنترنت التي نظّمها مجلس الكنائس العالمي (WCC) خلال هذه الأسابيع الأخيرة كجزء من خريطة العمل التي أطلقها في عام ٢٠١۹ من أجل تعزيز اقتصاد الحياة والعدالة البيئية.

يتم تنظيم هذه اللقاءات الأربعة في الفترة الممتدّة من الثامن والعشرين من تموز يوليو إلى الثامن عشر من آب أغسطس ويشارك فيها العديد من الخبراء والقادة المسيحيين من جميع أنحاء العالم.

بعد اللقاء الأول الذي تمحور حول موضوع "إعادة التواصل في الإيمان مع الخليقة والأرض والمياه" للاحتفال بالذكرى السنوية العاشرة للقرار التاريخي الذي اعترفت من خلاله منظمة الأمم المتحدة في عام ٢٠١٠ بالحصول على مياه الشرب والصرف الصحي كحق أساسي من حقوق الإنسان، وإدخاله في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان لعام ١۹٤٨. نقرأ في بيان نشر على الموقع الرسمي مجلس الكنائس العالمي أن اللقاء الثاني قد كُرِّس للاستهلاك المستدام. ورائداه هما اثنان من رجال الأعمال المسيحيين الشباب في غانا واللذان أطلقا في عام ٢٠١٧ مشروعًا جديدًا وهو "Creation Care Concept"، والذي يعيد استخدام الأكياس البلاستيكية لصنع الملابس والإكسسوارات وغيرها من المنتجات المعاد تدويرها. مثال على "الاقتصاد الدائري" الذي يريد أن يكون بالنسبة لهذين المبادرَين جوناثان كوفي دوجبارتي وجانيس أدوكوي ألوتي شهادة مسيحية ملموسة ضد النزعة الاستهلاكية الضارة التي تطبع مجتمعاتنا.

وفي مداخلته سلّط جوناثان كوفي دوجبارتي الضوء على كيف أصبح الاستهلاك الجامح عادة، يمليها الفهم الخاطئ لكلمات سفر التكوين عن سيادة الإنسان على الأرض، وقال ربما هذا الأمر يعني بالنسبة للبشر التدمير والقمع، أما بالنسبة لنا فهذا يعني خيانة الله، مشيرًا إلى المفهوم الذي سلّط عليه الضوء أيضًا البابا فرانسيس في الرسالة العامة "كُن مُسبّحًا" حول العناية بالبيت المشترك. وأوضح أن مفهوم "Creation Care Concept" يريد أن يكون حافزًا لتغيير رؤية الهيمنة هذه.

أما جانيس أدوكوي ألوتي فقد توقّفت في مداخلتها عند النتائج المضرّة للاستهلاك على البيئة وأجيال المستقبل وقالت علينا أن ندرك النتائج الملوثة لاستهلاكنا المفرط، وسلّطت الضوء في هذا السياق على الدور المحوري للكنائس في تعزيز الاقتصاد الدائري. وأوضحت أن إحدى القيم الأساسية لمفهوم "Creation Care Concept" هي اتباع مخطط الله بالنسبة للخليقة ورمي النفايات في مكب ما أو حرقها ليس جزءًا من هذا المخطط. ومن بين المتحدثين في هذه الندوة أيضًا القس ندي أستوديلو، منسق مساعدة الجماعات المسيحية في أمريكا اللاتينية في منظمة "GreenFaith"، وهي منظمة مشتركة بين الأديان تأسست في عام ١۹۹٢ في الولايات المتحدة الأمريكية، والقس راشيل ماش، منسقة الحركة الأنغليكانية "Anglicans Movement " في جنوب إفريقيا؛ وأنتونيس كالوغيراكيس من الأكاديمية الأرثوذكسية في كريت. تجدر الإشارة إلى أن الندوة المقبلة ستعقد على الإنترنت في   الثامن عشر من آب أغسطس وسيتمحور اللقاء حول موضوع "مدعومة بالإيمان - الكنائس تعزز الطاقة المتجددة وحماية المناخ".

 

13 أغسطس 2020, 10:16