بحث

Vatican News
TOPSHOT-NICARAGUA-CATHEDRAL-FIRE (AFP or licensors)

الكاردينال برينيس يدعو المؤمنين إلى دعم إعادة بناء وترميم كابلة دم المسيح في كاتدرائية ماناغوا

دعا رئيس أساقفة ماناغوا في نيكاراغوا الكاردينال ليوبولدو خوسيه برينيس المؤمنين إلى دعم إعادة بناء وترميم كابلة دم المسيح في كاتدرائية ماناغوا التي تعرضت لاعتداء في الحادي والثلاثين من تموز يوليو الفائت. وقد عبّر نيافته في بيان نشر الأيام القليلة الماضية عن شكره لجميع الذين عبّروا عن تضامنهم مع أبرشية ماناغوا وأشار إلى كيفية الإسهام في ترميم كابلة دم المسيح، ودعا في الوقت نفسه المؤمنين إلى المواظبة على الصلاة والبقاء متحدين. هذا وتجدر الإشارة إلى أن قداسة البابا فرنسيس كان قد وجه رسالة إلى رئيس أساقفة ماناغوا الكاردينال ليوبولدو خوسي برينيس عبّر فيها عن قربه من المؤمنين بعد اعتداء استهدف كاتدرائية المدينة في الحادي والثلاثين من تموز يوليو الفائت، وكتب الأب الأقدس يقول "أخي العزيز، أرافقك في الألم بسبب العمل التخريبي وأنا قريب منك ومن شعبك، وأصلّي من أجلكم جميعا". وقد قرأ الكاردينال برينيس هذه الرسالة خلال القداس الذي ترأسه يوم الأحد الثاني من آب أغسطس في "يوم صمت وصلاة" دعا إليه بعد الاعتداء الذي استهدف كاتدرائية ماناغوا حيث قام رجل ملثّم برمي قنبلة مولوتوف في كابلة دم المسيح، ومن بين ما احترق صليب عمره أربعمائة سنة. كما وشكر رئيس أساقفة ماناغوا قداسةَ البابا فرنسيس على تضامنه الذي عبّر عنه أيضا في كلمة وجهها بعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي يوم الأحد الثاني من آب أغسطس، وقال الكاردينال ليوبولدو خوسي برينيس من الجميل الشعور بقرب البابا كأخ وصديق، وهو قرب يقوّينا في الإيمان ويشجّعنا على المضي إلى الأمام.
17 أغسطس 2020, 12:18