بحث

Vatican News
GREECE-MIGRATION-RIGHTS كاريتاس اليونان: لا نتخلِّينَّ عن أحد  (AFP or licensors)

كاريتاس اليونان: لا نتخلِّينَّ عن أحد

"إن أزمة اللاجئين في جزر بحر إيجيه قد بلغت مرحلة صعبة وهي تتطلّب عملاً ملحًّا من قبل السلطات اليونانية والجماعة الدوليّة" هذا ما أكّدته كريستي تسانتيوتي المسؤولة الإعلامية في كاريتاس اليونان في مذكرة نُشرت على موقع هيئة كاريتاس الدولية.

ويأتي نداؤها بشكل خاص من أجل حماية الحقوق الأساسية للاجئين والمهاجرين كحق الصحة والتعليم والحماية، ولاسيما في الإطار الحالي الذي يسببه فيروس كورونا. وأكّدت المسؤولة الإعلامية في كاريتاس اليونان في هذا السياق أن الأرقام واضحة: فاليونان هي في الطليعة بالنسبة للهجرة، إذ تستضيف أكثر من مائة وخمسة عشر ألف مهاجر، مع ما يقارب الاثنين والأربعين ألف لاجئ عالقين في جزر بحر إيجيه اليونانية. وبالتالي فالانتشار المحتمل لفيروس الكورونا داخل مخيمات اللاجئين المكتظة قد يؤدي إلى كارثة، ناهيك عن أن القواعد الأساسية التي تنص عليها قوانين اللاجئين وحقوق الإنسان تتعرض باستمرار للتهديد. ومن هنا جاء نداء كاريتاس اليونان لكي لا نتخلَّينَ عن أحد.

وتكتب كريستي تسانتيوتي المسؤولة الإعلامية في كاريتاس اليونان نحن بحاجة لأن نزيد وعي المجتمع حول قضايا الهجرة ونقدّم المساعدة للذين يواجهون فيروس الكورونا في أصعب الظروف، وخاصة الفئات الأكثر تهميشا. يجدر التذكير أن هيئة كاريتاس قد زودت المهاجرين في اليونان بأدوات صحية وحليب للأطفال كما أمّنت لهم دروسًا في اللغة الإنجليزية واليونانية بالإضافة إلى المساعدة النفسية الاجتماعية أيضًا عبر الإنترنت والهاتف. هذا وتشارك كاريتاس اليونان وكاريتاس أثينا، بالتعاون مع "Catholic Relief Services" في برنامج المفوضية لدعم الطوارئ في حالات الاندماج والإقامة (Estia): المخصص لـستة وعشرين ألف طالب لجوء في جميع أنحاء اليونان، ويوفر لهم سكنًا لائقًا وآمنًا بالإضافة إلى الدعم المالي للاجئين. وختمت المسؤولة الإعلامية في كاريتاس اليونان بالقول يتمُّ اليوم اختبار المبادئ الأساسية لحماية اللاجئين اليوم ولكننا سنستمر في الوقوف إلى جانب الأكثر ضعفا، بهدف عدم التخلّي عن أحد.

 

17 يونيو 2020, 09:29