بحث

Vatican News
Yemen prepares precautionary measures amid coronavirus spread هيئة باكس كريستي تطالب بتمديد العمل بقرار وقف تصدير الأسلحة إلى اليمن  (ANSA)

هيئة باكس كريستي تطالب بتمديد العمل بقرار وقف تصدير الأسلحة إلى اليمن

دعت هيئة "باكس كريستي" إلى تمديد قرار وقف تصدير الأسلحة من المملكة العربية السعودية إلى اليمن. وقد جاءت هذه الدعوةُ في نداءٍ مشترك ضم أكثر من ثلاثين منظمةً معنية بالدفاع عن حقوق الإنسان والتنمية وتعزيز السلام وذلك قبل أسبوعين تقريباً على انتهاء العمل بهذا القرار الذي يمنع الرياض من تصدير السلاح إلى البلد العربي.

وقد ضمت هيئة باكس كريستي صوتها إلى صوت منظمات دولية أخرى شأن "أوكسفام"، "أرض البشر" و"أنقذوا الأطفال" مع العلم أن قرار وقف تصدير الأسلحة إلى اليمن ينتهي العمل به في الحادي والثلاثين من الشهر الجاري. ولهذا السبب قررت المنظماتُ إصدار مذكّرة تطالب بمنع جميع الدول المشاركة في التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية من تصدير الأسلحة إلى اليمن، على أن يكون هذا القرار ملزماً ويشمل جميع أنواع الأسلحة ويتم العمل به لأجَلٍ غير مسمى، طالما شكّلت هذه الأسلحة والتجهيزاتُ العسكرية خطراً على الحقوق الإنسانية وانتهاكاً للقانون الدولي. وطالبت المذكرةُ أيضا بلدانَ الاتحاد الأوروبي بحظر بيع السلاح إلى دول التحالف.

وذكّرت هيئة "باكس كريستي" وباقي المنظمات بأن اليمن يشهد أخطر الأزمات الإنسانية في العالم المعاصر، وقالت إنها تود أن تتحدث بصوت واحدٍ لأن حقوق الإنسان تُداس يوميا في اليمن، كما يُنتهك القانون الدولي باستمرار. وقد أثّرت الحرب على ملايين الرجال والنساء والأطفال الذين فقدوا مورد رزقهم، فصار أربعة وعشرون مليون شخص يعتمدون على المساعدات الإنسانية للبقاء على قيد الحياة. دون أن ننسى أن القسم الأكبر من الشعب اليمني، بينهم مليونا طفل دون الخامسة من العمر ومليون امرأة حامل، يعاني من الجوع وسوء التغذية.

للمناسبة أجرى موقع فاتيكان نيوز الإلكتروني مقابلة مع الكاهن ريناتو ساكّو، المنسق الوطني لهيئة باكس كريستي في إيطاليا، الذي شدد على ضرورة أن يفتح المسيحيون – في هذه الأوقات العصيبة التي نمر بها – ذهنهم وقلبَهم وأن يواجهوا من يسعون إلى نشر "فيروس الشر" من خلال بيع الأسلحة إلى بلدان تُدميها الحروب. وقال إن البابا فرنسيس شاء أن يكشف عن المرائين الذين يقولون "نعم للسلام" لكنهم يبيعون السلاحَ إلى دول تشهد نزاعات دامية. واعتبر ساكّو أنه من الأهمية بمكان – إزاء انتشار جائحة كورونا – أن يتساءل كل شخص عن التناقض الذي تعيشه البشرية إذ تستميت في البحث عن الكمامات وعن أماكن العناية الفائقة في المستشفيات وعن الأدوية واللقاحات، وفي الوقت نفسه تجني المال من خلال بيع السلاح الذي لا يولّد سوى الموت والدمار.

وذكر المنسق الوطني لهيئة باكس كريستي بنداءات البابا فرنسيس العديدة لصالح اليمن لاسيما في كلمته بعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي في الثالث من شباط فبراير من العام 2019 إذ قال فرنسيس آنذاك إن الشعب اليمني بات منهكاً بسبب الصراع الطويل وثمة العديد من الأطفال الذين يعانون من الجوع، لافتا إلى أن صرخة هؤلاء الأطفال وذويهم ترتفع إلى حضرة الله. وأضاف أنه يوجّه نداء إلى الجماعة الدولية والأطراف المعنية كي تلتزم في الاتفاق التي تم التوصل إليها وتضمن توزيع المواد الغذائية وتعمل من أجل خير الشعب. ورفع البابا مع الحاضرين في الساحة الفاتيكانية الصلاة على نية اليمن مذكرا بوجود أطفال كثيرين في هذا البلد يعانون من الجوع والعطش ويواجهون خطر الموت.

 

17 مارس 2020, 10:18