بحث

Vatican News
القوات النظامية السورية تواصل عملياتها العسكرية في محافظة إدلب القوات النظامية السورية تواصل عملياتها العسكرية في محافظة إدلب  (AFP or licensors)

القوات النظامية السورية تواصل عملياتها العسكرية في محافظة إدلب

تفيد الأنباء الواردة من سورية بأن آلاف المواطنين السوريين يتابعون النزوح عما يُعرف بالمنطقة الآمنة في محافظة إدلب نتيجة استمرار القصف من قبل القوات النظامية ضد آخر معاقل قوات المعارضة في شمال غرب سورية.

وقد تمكنت القوات الموالية للرئيس الأسد من بسط سيطرتها على الطريق السريعة الاستراتيجية التي تربط بين حلب ودمشق، وكثّفت عملياتها العسكرية كي تسيطر على مناطق المعارضة في محافظتي إدلب وحلب، مع أن هذا الأمر سبب ما تعتبره الأمم المتحدة أسوأ أزمة إنسانية في سورية منذ بداية الحرب لتسع سنوات خلت. وقال المسؤول عن منظمة أطباء بلا حدود في سورية إن النازحين يواجهون أوضاعاً بائسة، في وقت تستهدف فيه الهجمات مناطق كانت تُعتبر آمنة في الماضي ضمن بقعة جغرافية تتقلص مساحتها يوماً بعد يوم.

22 فبراير 2020, 10:57