بحث

Vatican News
اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني  (ANSA)

اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني

على أثر اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني في أعقاب غارة أمريكية استهدفت موكبه في بغداد ليل الخميس أجرى موقع فاتيكان نيوز الإلكتروني مقابلة مع أندريا بليبياني الأستاذ في الجامعة الكاثوليكية في ميلانو، والباحث في معهد الدراسات بشأن السياسة الدولية بإيطاليا الذي اعتبر أن سليماني اغتيل بسبب دوره البارز على الساحة السياسية الإيرانية.

وأضاف أن ميليشيات ومنظمات عسكرية عدة ناشطة في منطقة الخليج تخضع مباشرة لنفوذ القائد العسكري الإيراني وكانت تشكل مدعاة قلق للولايات المتحدة الأمريكية ولفت إلى أن تبعات هذا الهجوم الأمريكي لا يمكن توقعها على الإطلاق موضحا أن هذا التطور هو الأول من نوعه ولم يسبق له مثيل في العلاقات الصعبة بين الولايات المتحدة وإيران. وعبّر بليبياني عن قناعته بأن هذا الأمر سيكثّف حدة الصراعات التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط.

وذكّر بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نشر تغريدة تويترية تتضمن صورة للعلم الأمريكي قبل أن تُعلن عن النبأ وزارة الدفاع الأمريكية، وأضاف الأستاذ الجامعي الإيطالي أنه لم يُعلم ما إذا كان الرئيس ترامب قد أطلع الكونغرس مسبقاً على هذا القرار، مع العلم أن العلاقات بين الطرفين سيئة بسبب إجراءات المحاكمة البرلمانية للرئيس الأمريكي. من جانبه اعتبر مرشح الحزب الديمقراطي للانتخابات الرئاسية المقبلة جو بايدن أن ترامب رمى بمتفجرة في برميل بارود.

فجر الجمعة دعت واشنطن رعاياها إلى مغادرة العراق، في وقت توعّدت فيه إيران بالأخذ بالثأر من الأمريكيين والإسرائيليين على ما سمّته بالاعتداء الإرهابي. أما السلطات العراقية فتحدثت عن عدوان سيشعل فتيل الحرب في البلاد. وقد تعرض موكب للحشد الشعبي لقصف من الأرض والجو خلال توجهه إلى مطار بغداد لمرافقة وفد من الحرس الثوري يضم سليماني كي يغادر الأراضي العراقية. ويقول المراقبون إن سليماني كان يقود السياسة العسكرية الإيرانية في الشرق الأوسط، وقد أقدم في الماضي على تسليح جماعة حزب الله اللبنانية ضد إسرائيل ودعم نظام الرئيس بشار الأسد في وجه الثوار السوريين.

03 يناير 2020, 14:12