Cerca

Vatican News
القنصلية الأمريكية في القدس القنصلية الأمريكية في القدس  (AFP or licensors)

الولايات المتحدة تعلن عن إقفال القنصلية الأمريكية في القدس

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية هذا الاثنين أن القنصلية الأمريكية في مدينة القدس والتي تقدّم الخدمات للمواطنين الفلسطينيين سيتم استيعابها ضمن السفارة الأمريكية ما أثار موجة من الاستياء العارم في الأوساط الفلسطينية.

رأى المراقبون أن هذه الخطوة الرمزية تحمل دلالة كبيرة لأنها تعني أن القنوات الدبلوماسية الأمريكية مع الضفة الغربية وقطاع غزة ستكون من صلاحيات السفير الأمريكي لدى إسرائيل دايفد فريدمان، المعروف بدعمه لحركة الاستيطان في الضفة الغربية وانتقاده الشديد للقيادة الفلسطينية. وكان رئيس الدبلوماسية الأمريكي مايك بومبيو قد أعلن في شهر تشرين الأول أكتوبر الماضي عن خطة تقضي بدمج القنصلية مع السفارة لتكون هناك بعثة دبلوماسية واحدة في القدس. وعلى أثر الإعلان عن هذه الخطة عبرت بعض الجهات الفلسطينية عن خشيتها من عدم اكتراث إدارة الرئيس ترامب حيال مخاوف الفلسطينيين في إطار الخلاف على مدينة القدس التي تحتوي على مواقع مقدسة بالنسبة لليهود والمسيحيين والمسلمين على حد سواء. وكان الرئيس ترامب قد أثار سخط العالم العربي عندما اعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل مقر سفارته من تل أبيب إلى القدس في أيار مايو الماضي.

04 مارس 2019, 12:18