Cerca

Vatican News
نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس   (AFP or licensors)

مايك بينس يقول إن إيران هي في طليعة الدول الراعية للإرهاب

حث نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس الدول الأوروبية على الانسحاب من الاتفاق النووي الموقع بين إيران والغرب في العام 2015 وقال: لقد آن الأوان أن يقف شركاؤنا الأوروبيون إلى جانبنا وإلى جانب الشعب الإيراني. لقد آن الأوان أن ينسحبوا من الاتفاق النووي".

جاءت كلمات المسؤول الأمريكي في خطاب ألقاه خلال مؤتمر ميونخ الخامس والخمسين بشأن الأمن، واتهم إيران بأنها في طليعة الدول الراعية للإرهاب في العالم. في سياق آخر أكد بينس أن بلاده توعّدت بملاحقة عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في سورية على الرغم من سحب قواتها من هذا البلد، مع العلم أن الأنباء الواردة من سورية تفيد بأن هذا التنظيم بدأ يخسر آخر معاقل له في سورية وهي عبارة عن مساحات صغيرة من الأراضي. وأضاف أن الولايات المتحدة ستواصل التعاون مع حلفائها من أجل ملاحقة مقاتلي التنظيم الإرهابي أينما وُجدوا. ولم تخلُ كلمات نائب الرئيس الأمريكي من الإشارة إلى الأوضاع الراهنة في فنزويلا حاثا دول الاتحاد الأوروبي على الاعتراف بخوان غوايدو رئيساً للبلاد، مشددا على ضرورة أن تقف الجماعة الدولية إلى جانب فنزويلا كي يستعيد الشعب الحرية والديمقراطية بالكامل. 

16 فبراير 2019, 14:13