Cerca

Vatican News
الرئيس الإيراني حسن روحاني الرئيس الإيراني حسن روحاني  (AFP or licensors)

روحاني: لا ننوي الدخول في حرب مع القوات الأمريكية في المنطقة

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن بلاده ستبقى في الاتفاق النووي الذي تم التوصل إليه بين طهران والغرب في العام 2015 إذا ما استمر الاتفاق في خدمة المصالح الإيرانية، على حد تعبيره، لافتا إلى أن بلاده لا تنوي الدخول في حرب مع القوات الأمريكية المتواجدة في منطقة الشرق الأوسط.

جاءت كلمات روحاني خلال مؤتمر صحفي يوم أمس الأربعاء وأشار إلى أن الأطراف التي بقيت في الاتفاق – والذي انسحبت منه الولايات المتحدة الأمريكية في أيار مايو المنصرم – حققت خطوات إيجابية لكن التوقعات الإيرانية هي أكبر من ذلك. وأضاف أن المجموعة الجديدة من العقوبات الأمريكية والمرتقب أن تُفرض على إيران في شهر تشرين الثاني نوفمبر المقبل، هي غير شرعية وليست أمرا جديدا متوقعا أن تعود الولايات المتحدة لتنضم إلى هذا الاتفاق الدولي عاجلا أم آجلا.

في سياق آخر، ندد الرئيس الأمريكي دونالد جون ترامب بالمواقف العدائية التي تتبناها طهران معتبرا أن هذه السياسة الإيرانية ازدادت سوءا في السنوات التالية للتوقيع على الاتفاق النووي الذي شاءته إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك حسين أوباما، ووصفه الرئيس الحالي ترامب بأسوأ اتفاق من نوعه وتعهد بالانسحاب منه أثناء حملته الانتخابية.

27 سبتمبر 2018, 12:44