بحث

Vatican News
2021.09.17 The Last 20 bambini africa fame dolore povertà madre

المطران أريانو يتحدث عن الحاجة إلى نظم غذائية تقوم على الاستدامة واحترام البيئة وكرامة الشخص البشري

كانت الحاجة إلى نظم غذائية شاملة ومستدامة محور مداخلة للمطران فرناندو تشيكا أريانو مراقب الكرسي الرسولي الدائم لدى منظمة الأغذية والزراعة "فاو" والصندوق الدولي للتنمية الزراعية "إيفاد" وبرنامج الأغذية العالمي، وذلك خلال مشاركته الثلاثاء في حلقة دراسية نظمتها بعثة الكرسي الرسولي والدائرة الفاتيكانية المعنية بخدمة التنمية البشرية المتكاملة.

في مداخلة له في ١٢ تشرين الأول أكتوبر مشاركا في حلقة دراسية تنظمها الدائرة الفاتيكانية المعنية بخدمة التنمية البشرية المتكاملة وبعثة الكرسي الرسولي الدائمة لدى منظمة الأغذية والزراعة "فاو"، والصندوق الدولي للتنمية الزراعية "إيفاد"، وبرنامج الأغذية العالمي، شدد مراقب الكرسي الرسولي الدائم لدى المنظمات الثلاث المطران فرناندو تشيكا أريانو على الحاجة إلى نظم غذائية مقاوِمة وشاملة ومستدامة للقضاء على الجوع. وأكد من جهة أخرى على ضرورة ألا تقتصر المقاربة فيما يتعلق بالموارد الغذائية على الكم، بل أن تتوسع لتشمل التغيرات المناخية، إدارة النفايات، التلوث، تناقص المياه الصالحة للشرب وفقدان التنوع البيولوجي. تحدث بالتالي عن منطق العناية باعتباره وجهة النظر الصحيحة، وذلك لأن هكذا فقط يمكن للنظم الغذائية ان تحمي الأرض وتُبقي كرامة الإنسان في المركز موفرة غذاءً كافيا للجميع ومعززة عملا كريما على الأصعدة المحلية.

وتابع المراقب الدائم مشددا على الحاجة إلى نظم غذائية تعترف بالحق في الغذاء للفئات الضعيفة أيضا مثل المهاجرين، وتركز على التجدد التقني والاجتماعي، وتحارب الفقر عبر تعاون القطاعين العام والخاص والمجتمع المدني والجامعات. كما وأشار إلى أهمية أن يشارك في اتخاذ القرارات النساء من صغار المنتِجات في المناطق الريفية، والشباب الذين وصفهم بقادة اليوم لا الغد، والشعوب الأصلية والتي لها دور أساسي في الحفاظ على الطبيعة وحمايتها. كما وتوقف عند أهمية الاستدامة والتي تعني احترام النظم الغذائية للبيئة وللعاملين ولأجيال المستقبل. وأضاف أن هكذا فقط يمكن للاستدامة أن تكون بيئية واقتصادية واجتماعية. وتابع أن هذا يسمح بتأسيس نماذج تنمية جديدة تقوم على العناية ببيتنا وبالعائلة المشتركة.

13 أكتوبر 2021, 13:04