بحث

Vatican News
2021.03.31 Vaccino anticovid poveri Vaticano

300 من الفقراء والمعوزين يتلقون اليوم في الفاتيكان اللقاح ضد كوفيد 19

يتلقى اليوم في قاعة بولس السادس في الفاتيكان 300 من الفقراء ومن لا ملجأ لهم اللقاح ضد كوفيد 19. وحول هذه المجموعة الجديدة تحدث الكاردينال كرايفسكي مسؤول مكتب الكرسي الرسولي المعني بأعمال المحبة لصالح الفقراء باسم الحبر الأعظم.

في مواصلة لمبادرة الكرسي الرسولي برغبة من البابا فرنسيس يتلقى اليوم السبت 8 أيار مايو في قاعة بولس السادس في الفاتيكان 300 شخص ممن لا ملجأ لهم والفقراء اللقاح المضاد لكوفيد 19. وحول هذه المجموعة الجديدة من المستفيدين من هذه الفرصة تحدث الكاردينال كونراد كرايفسكي مسؤول مكتب الكرسي الرسولي المعني بأعمال المحبة لصالح الفقراء باسم الحبر الأعظم فقال إن كثيرين قد طلبوا بشكل تلقائي تلقي اللقاح متأثرين بسخاء البابا الذي أراد هكذا مساعدة الأشخاص الأكثر ضعفا والأكثر تعرضا للإصابة بفيروس كورونا. وواصل أنه قد تم خلال الأسبوعين الأخيرين في مستوصف "أم الرحمة" في ساحة القديس بطرس تسجيل الراغبين في تلقي اللقاح، وهم أشخاص لا يستفيدون عادةً من الخدمات التي تقدمها المنظمات المختلفة، وذلك على عكس المجموعات السابقة ممن تلقوا اللقاح ضد كوفيد 19 والبالغ عددهم حوالي 1400 من الفقراء والمعوزين.

هذا وتحدث الكاردينال كرايفسكي من جهة أخرى عن مبادرة أخرى للكرسي الرسولي تهدف إلى جمع التبرعات لمساعدة الدول المعانية بشكل كبير بسبب الوباء. وقال مسؤول مكتب الكرسي الرسولي المعني بأعمال المحبة لصالح الفقراء باسم الحبر الأعظم أن المساهمة في هذه الحملة قد فاقت التوقعات، وذكر أن الهند والتي تعاني بقوة من الوباء قد تلقت 200 ألف دولار كما وقد تلقت سوريا 350 ألف دولار. وشدد في سياق حديثه على أن تقديم المساعدات في زمن المصاعب هذا ليس بالأمر المفروغ منه بل وله قيمة كبيرة، وذكَّر بأنه حتى القدر الصغير من الإسهام يمكنه تقديم المساعدة.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن البابا فرنسيس قد احتفل في 23 نيسان أبريل بعيد شفيعه القديس جرجس بشكل مميز، حيث توجه إلى قاعة بولس السادس والتي خُصصت فيها مساحة لمنح اللقاح ضد كوفيد 19 للأشخاص المعوزين ومَن لا ملجأ لهم ممن تعتني بهم بعض الجمعيات في روما إلى جانب مرسلات المحبة. وقد تلَقى في هذا السياق 600 فقير تقريبا الجرعة الثانية من اللقاح. هذا وكانت زيارة البابا فرنسيس هذه مفاجأة للجميع وتعددت ردود أفعالهم ما بين التصفيق والابتسام وحتى البكاء تأثرا. وقد وجه البابا فرنسيس الشكر إلى المتطوعين مشجعا إياهم على مواصلة التزامهم، كما وشكر جميع مَن ساهموا في حملة التلقيح هذه وأيضا في الحملة التي ستوفر إمكانية التلقيح ضد كوفيد 19 لأشخاص كثر ينتظرون اللقاح في أكثر الدول فقرا. سادت اللقاء غير المتوقَّع أجواء بهجة إلى جانب تعبير كثيرين عن الامتنان للأب الأقدس.

08 مايو 2021, 12:28