بحث

Vatican News
رئيس الأكاديمية البابوية للعلوم الجتماعية يؤكد أن البحث عن الخير العام يبقى الهدف الأسمى رئيس الأكاديمية البابوية للعلوم الجتماعية يؤكد أن البحث عن الخير العام يبقى الهدف الأسمى 

رئيس الأكاديمية البابوية للعلوم الجتماعية يؤكد أن البحث عن الخير العام يبقى الهدف الأسمى

يدور النقاش حاليا في الأوساط الإيطالية عن النص النهائي للخطة الوطنية المعروفة باسم "خطة الانتعاش"، ويندرج هذا المشروع في إطار برنامج أوروبي يلحظ استثمارات بقيمة سبعمائة وخسمين مليار يورو، من أجل مواجهة المشاكل الاجتماعية والاقتصادية وليدة جائحة كوفيد 19، وإيجاد حلول طويلة الأمد في قطاعات التحديث والمنافسة والثقافة والثورة الخضراء والبنى التحتية المستدامة، فضلا عن التربية والبحوث والاشتمال الاجتماعي والصحة.

للمناسبة أدلى رئيس الأكاديمية البابوية للعلوم الاجتماعية البروفيسور ستيفانو زامانيي بتصريحات لوكالة الأنباء الكاثوليكية "سير"، معتبرا أن النسخة النهائية لخطة الانتعاش الوطني لا بأس بها، لافتا إلى أن القيمين على صياغة النص أخذوا في عين الاعتبار بعض المقترحات التي تقدم بها المجتمع المدني، لكنه لفت إلى وجود بعض المشاكل، متسائلا إلى أي مدى ستكون الخطة قابلة للتنفيذ. وأوضح أن المفوضية الأوروبية ستُفرج عن الأموال التي تعهدت بها استنادا إلى سير المشاريع الممولة والنتائج التي تحققت. بالتالي فإن إيطاليا مدعوة إلى إطلاع بروكسيل على مراحل التنفيذ كل ستة أشهر، ما يعني أنه في حال حصل تأخير على صعيد التنفيذ فلن تصل الاعتمادات المطلوبة، وهذا الأمر قد يولّد مشاكل بالنسبة للخطة. وأكد رئيس الأكاديمية البابوية للعلوم الاجتماعية أنه من الضروري أن يتم السعي إلى تحقيق الخير العام الذي يبقى الهدف الأسمى الواجب أن نعمل من أجله. ولم يُخف زامانيي وجود صعوبات على هذا الصعيد لكنه أبدى تفاؤلا وعبّر عن قناعته بأن الجهود ستتكلل بالنجاح بفضل إسهام العديد من الأشخاص من ذوي الكفاءات. 

 

07 مايو 2021, 14:18