بحث

Vatican News
CHINA-VATICAN-DIPLOMACY-RELIGION CHINA-VATICAN-DIPLOMACY-RELIGION  (AFP or licensors)

الكاردينال بارولين يشيد بصدور نسخة جديدة لمجلة شيفيلتا كاتوليكا باللغة الصينية

لمناسبة اعتماد مجلة "شيفيلتا كاتوليكا" اللغة الصينية تمنى أمين سر دولة حاضرة الفاتيكان الكاردينال بيترو بارولين أن تشكل هذه المبادرة أداةً للغنى الثقافي والعلمي بين جميع الأشخاص الباحثين عن الجمال والحقيقة، وهدفُهم بناء حضارة ترتكز إلى الحوار المفتوح والسلام الدائم بين جميع الشعوب.

وقد أطلقت المجلة الكاثوليكية التابعة للرهبنة اليسوعية هذه المبادرة في الذكرى السنوية السبعين بعد المائة على انطلاقتها، وبدأت بنشر نسخة إلكترونية إضافية باللغة الصينية المبسّطة، وقالت إن هذا القرار يأتي تعبيراً عن الصداقة مع الشعب الصيني في الإطار الروحي للقديس ماتيو ريتشي، مدركة تماما الدور الهام الذي تضطلع به هذه اللغة في السياق العالمي المعاصر. ويتضمن الموقع الصادر باللغة الصينية أربعة أقسام ألا وهي: الأخبار، العالم، التأمل المسيحي، والثقافة.

هذا ولقيت هذه المبادرة ترحيباً كبيرا في الأوساط الفاتيكانية لاسيما من قبل أمين سر دولة حاضرة الفاتيكان الكاردينال بارولين الذي وجّه رسالة إلى مجلة "شيفيلتا كاتوليكا"، ذكّر فيها بالكلمة التي وجهها البابا فرنسيس إلى القيمين على هذه المجلة والعاملين فيها، قائلا إن واجبهم الأساسي يتمثل في بناء الجسور وإقامة حوار مع جميع الرجال والنساء، لا المؤمنين وحسب، لكن أيضا حيال من يتبعون دينا آخر، لكن يكنّون احتراما كبيراً تجاه القيم الإنسانية السامية. من هذا المنطلق تمنى نيافته أن تتحول النسخة الصينية لهذه المجلة الكاثوليكية العريقة إلى أداة للاغتناء الثقافي والعلمي المتبادل بين جميع الأشخاص الباحثين عن الجمال والحقيقة.

يشار هنا إلى أن النسخة الصينية تحتوي حاليا على مقالات تتعلق بالاتفاق بين الصين والكرسي الرسولي وآفاقه، فضلا عن الكاثوليكية في الصين اليوم، ومواضيع أخرى تتناول العقيدة الاجتماعية للكنيسة في الصين، والسبل الواجب اتباعها في عملية تحديث الكنيسة الكاثوليكية الصينية.  

 

21 أبريل 2020, 09:50