Cerca

Vatican News
المطران ميغيل أنخيل أيوزو غويغسوت الرئيس الجديد للمجلس البابوي للحوار بين الأديان 25 أيار مايو 2019 المطران ميغيل أنخيل أيوزو غويغسوت الرئيس الجديد للمجلس البابوي للحوار بين الأديان 25 أيار مايو 2019 

البابا فرنسيس يعيِّن المطران ميغيل أنخيل أيوزو غويغسوت رئيسا للمجلس البابوي للحوار بين الأديان

عين قداسة البابا فرنسيس المطران ميغيل أنخيل أيوزو غويغسوت رئيسا للمجلس البابوي للحوار بين الأديان، وذلك خلفا للكاردينال جان لوي توران الذي توفي في تموز يوليو من العام المنصرم. المطران ميغيل أنخيل أيوزو غويغسوت، والذي كان حتى اليوم أمين سر المجلس، من مواليد 17 حزيران يونيو 1952 في إشبيلية الإسبانية، سيم كاهنا في 20 أيلول سبتمبر 1980، وهو من رهبنة المرسلين الكومبونيين لقلب يسوع وقد خدم في مصر والسودان حتى سنة 2002. أجيز في الدراسات العربية والإسلامية سنة 1982 من المعهد الحبري للدراسات العربية والإسلامية، وحصل على شهادة الدكتوراه في اللاهوت العقائدي من جامعة غرناطة سنة 2002، كما مارس التدريس في الخرطوم والقاهرة والمعهد الحبري المذكور الذي ترأسه حتى عام 2012. وفي 30 حزيران يونيو 2012 عين البابا الفخري بندكتس السادس عشر المطران ميغيل أنخيل أيوزو غويغسوت أمين سر المجلس البابوي للحوار بين الأديان. وإلى جانب الإسبانية يتحدث الرئيس الجديد للمجلس العربية، الإنجليزية، الفرنسية والإيطالية. هذا وربطت المطران ميغيل أنخيل أيوزو غويغسوت علاقة تعاون وصداقة وثيقة بالكاردينال جان لوي توران الرئيس السابق للمجلس البابوي للحوار بين الأديان، وهو ما أكده الرئيس الجديد في مقابلة أجراها معه موقع فاتيكان نيوز عقب وفاة الكاردينال توران في 5 تموز يوليو 2018، حيث أشار بشكل خاص إلى كون الكاردينال رجل حوار ومحبة إزاء الجميع.
25 مايو 2019, 16:44