بحث

Vatican News
البابا فرنسيس يطلق نداء من أجل ناغورنو كاراباخ  البابا فرنسيس يطلق نداء من أجل ناغورنو كاراباخ   (AFP or licensors)

البابا فرنسيس يطلق نداء من أجل ناغورنو كاراباخ

في تحيّته بعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي البابا فرنسيس يطلق نداء من أجل ناغورنو كاراباخ ويصلّي من أجل شعوب منطقة بحر إيجه

بعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي حيا الأب الأقدس المؤمنين المحتشدين في ساحة القديس بطرس وقال بالأمس في هارتفورد بالولايات المتحدة الأمريكية، تم إعلان تطويب مايكل ماك جيفني، كاهن أبرشي مؤسس فرسان كولومبوس. إذ التزم في البشارة، بذل قصارى جهده لتلبية احتياجات المحتاجين، وتعزيز المساعدة المتبادلة. ليحفزنا مثاله جميعًا لنشهد أكثر فأكثر لإنجيل المحبة.

تابع البابا فرنسيس يقول دعونا لا ننسى في هذا العيد، ما يحدث في ناغورنو كاراباخ حيث تتبع الاشتباكات المسلحة بعضها البعض في هدنات هشة، مع زيادة مأساوية في الخسائر ودمار في المنازل والبنى التحتية وأماكن العبادة، لتطال السكان المدنيين بشكل متزايد. إنه أمر مأساوي. أجدد ندائي الصادق لقادة الأطراف المتنازعة لكي يتدخّلوا في أقرب وقت ممكن من أجل وقف إراقة دماء الأبرياء. ولكي لا يفكّروا في حل الخلاف بواسطة العنف وإنما من خلال الالتزام في مفاوضات صادقة بمساعدة المجتمع الدولي. من جهتي، أنا قريب من جميع الذين يعانون، وأدعوكم لطلب شفاعة القديسين من أجل سلام مستقر في المنطقة. نصلّي أيضًا من أجل شعوب منطقة بحر إيجه التي ضربها زلزال قوي منذ يومين.

أضاف الحبر الأعظم يقول بعد ظهر غد، سأحتفل بالقداس الإلهي من أجل راحة نفس الموتى في مقبرة مدينة الفاتيكان. وبهذه الطريقة أتّحد روحياً مع جميع الذين خلال هذه الأيام وفي مراعاة التدابير الصحية، يذهبون للصلاة عند قبور أحبائهم في مختلف أنحاء العالم. وخلص البابا فرنسيس إلى القول أتمنى للجميع عيدًا سعيدًا برفقة القديسين الروحيّة. ومن فضلكم لا تنسىوا أن تصلّوا من أجلي.

 

01 نوفمبر 2020, 12:57