بحث

Vatican News
البابا فرنسيس مستقبلاً أعضاء مجلس إدارة جمعية فرسان كولومبو 10 شباط فبراير 2020 البابا فرنسيس مستقبلاً أعضاء مجلس إدارة جمعية فرسان كولومبو 10 شباط فبراير 2020  (Vatican Media)

البابا فرنسيس يستقبل أعضاء مجلس إدارة جمعية فرسان كولومبو

استقبل قداسة البابا فرنسيس ظهر اليوم الاثنين العاشر من شباط فبراير في القصر الرسولي بالفاتيكان أعضاء مجلس إدارة جمعية فرسان كولومبو، ووجه كلمة أعرب فيها عن سروره للقائهم لمناسبة زيارة حجهم إلى روما، وذلك في السنة التي تطبع، وكما قال، المئوية الأولى لأعمال المحبة التي تقوم بها الجمعية في هذه المدينة.

في كلمته إلى مجلس إدارة جمعية فرسان كولومبو، أشار البابا فرنسيس إلى أنه لمائة سنة خلت دعا البابا بندكتس الخامس عشر فرسان كولومبو إلى توفير المساعدات الإنسانية للشباب والأشخاص الآخرين في روما ذلك بعد الحرب العالمية الأولى الرهيبة، وأضاف يقول في كلمته إن فرسان كولومبو قد تجاوبوا بسخاء من خلال تأسيس مراكز رياضية للشباب أصبحت بشكل سريع أماكن للتربية والتعليم المسيحي وتوزيع الغذاء والحاجات الأخرى الضرورية جدا في ذاك الوقت. وبهذا الشكل، قال البابا فرنسيس، أظهرت هذه الجمعية الأمانة لمؤسسها المكرَّم مايكل ماك غيفني الذي استوحى من مبادئ المحبة المسيحية والأخوّة لمساعدة الأشد عوزًا. وتابع الأب الأقدس كلمته مشيرا إلى أن فرسان كولومبو يواصلون اليوم عمل المحبة الإنجيلية والأخوّة في قطاعات متعددة، وتوقف بنوع خاص عند شهادتهم الأمينة إزاء قدسية وكرامة الحياة البشرية، ذلك على الصعيد المحلي والوطني. وسلط الضوء من ثم على دعمهم المادي والروحي للجماعات المسيحية في الشرق الأوسط التي تعاني من تبعات العنف والحرب والفقر. هذا وأشار البابا فرنسيس إلى أنه في عالم اليوم المطبوع بالانقسامات واللامساواة، يقدّم عملهم السخي في خدمة جميع المحتاجين، ولاسيما الشباب، الهامًا كبيرا من أجل تخطي عولمة اللامبالاة، وبناء مجتمع أكثر عدلاً وادماجا.

10 فبراير 2020, 14:38