بحث

Vatican News
البابا فرنسيس مع العاهل المغربي البابا فرنسيس مع العاهل المغربي  (Vatican Media)

نداء من البابا فرنسيس والملك محمد السادس بشأن مدينة القدس

خلال زيارة المجاملة التي قام بها البابا فرنسيس إلى العاهل المغربي الملك محمد السادس عصر السبت وقع الطرفان على نداء مشترك بشأن القدس للتأكيد على ضرورة أن تبقى هذه المدينة مدينة سلام ومكانا للقاء.

بمناسبة زيارة قداسة البابا فرنسيس للمملكة المغربية، فإن قداسته وصاحب الجلالة الملك محمد السادس، أمير المؤمنين، إقرارا منهما بوحدة القدس الشريف وحرمتها، وحفاظا على بعدها الروحي ومكانتها المتميزة كمدينة للسلام، قد اتفقا على إصدار النداء التالي:

"إننا نؤكد أهمية المحافظة على مدينة القدس الشريف، باعتبارها تراثا مشتركا للإنسانية، وبوصفها، قبل كل شيء، أرضا للقاء ورمزا للتعايش السلمي بالنسبة لأتباع الديانات التوحيدية الثلاث، ومركزا لقيم الاحترام المتبادل والحوار.

ولهذه الغاية، ينبغي صيانة وتعزيز الطابع الخاص للقدس الشريف كمدينة متعددة الأديان، إضافة إلى بعدها الروحي وهويتها الفريدة.

لذا، فإننا نأمل أن تُكفَل داخل المدينة المقدّسة حرّية الولوج إلى الأماكن المقدّسة، لفائدة أتباع الديانات التوحيدية الثلاث، مع ضمان حقّهم في أداء شعائرهم الخاصة فيها، بما يجعل القدس الشريف تصدح بدعاء جميع المؤمنين إلى الله تعالى، خالق كلّ شيء، من أجل مستقبل يعمّ فيه السلام والأخوة كل أرجاء المعمور".

البابا فرنسيس والملك محمد السادس يوقِّعان نداءً من أجل مدينة القدس، الرباط 30 آذار مارس 2019

 

 

30 مارس 2019, 16:50