Cerca

Vatican News
البابا فرنسيس خلال لقائه المؤمنين القادمين من أبرشية بينيفتنو الإيطالية 20 فبراير 2019 البابا فرنسيس خلال لقائه المؤمنين القادمين من أبرشية بينيفتنو الإيطالية 20 فبراير 2019  (Vatican Media)

البابا فرنسيس يلتقي مؤمنين قادمين من أبرشية بينيفنتو الإيطالية

التقى قداسة البابا فرنسيس صباح اليوم الأربعاء في بازيليك القديس بطرس، وقبل مقابلته العامة مع المؤمنين في قاعة بولس السادس بالفاتيكان، زهاء ألفين وخمسمائة مؤمن من أبرشية بينيفنتو الإيطالية.

وجه البابا فرنسيس كلمة عبّر فيها عن سروره بلقائهم خاصًا بالذكر أسقف أبرشية بينيفنتو المطران فيليتشي أكروكّا، وذكّر بزيارته بييترلشينا في السابع عشر من آذار مارس من العام الفائت، وقال إنه يريد أن يشكر الجميع مجددا على الاستقبال الحار، وأشار إلى أن القديس بادري بيّو قد تميّز بإيمان راسخ بالله وبتفانيه السخي وبأمانته للكنيسة التي أحبّها دائمًا على الرغم من مشاكلها، لأن الكنيسة هي مقدسة، عروس المسيح، لكن نحن أبناء الكنيسة فجميعنا خطأة. وشجع البابا فرنسيس الجميع على أن يدركوا ويعانقوا أكثر فأكثر على الدوام محبة الله، ينبوع ودافع فرحنا الحقيقي، وقال إننا مدعوون لنعطي هذه المحبة التي تبدّل الحياة، لاسيما للأشخاص الأكثر ضعفًا وعوزا، وأضاف أن كل واحد منا، ومن خلال نشر المحبة الإلهية، يساهم في بناء عالم أكثر عدلاً وتضامنا. وعلى مثال القديس بيّو، تابع البابا فرنسيس كلمته داعيًا الجميع إلى الاتكال دائما على المسيح وإعلان صلاحه ورحمته من خلال شهادة حياتهم. وأضاف: هذا ما ينتظره رجال ونساء زمننا أيضا من تلاميذ المسيح. وختم البابا فرنسيس كلمته إلى المؤمنين القادمين من أبرشية بينيفنتو الإيطالية، شاكرًا إياهم على زيارتهم ومانحًا الكل بركته الرسولية.

20 فبراير 2019, 14:42