Cerca

Vatican News
البابا فرنسيس البابا فرنسيس  (AFP or licensors)

البابا فرنسيس: خلق ثقافة لقاء تحرك الرجاء

يُعقد من العشرين وحتى الثالث والعشرين من شهر أيلول سبتمبر 2018 في غرايبفاين بتكساس في الولايات المتحدة اللقاء الوطني الخامس للكاثوليك من أصول لاتينية في الولايات المتحدة الأمريكية

وجه قداسة البابا فرنسيس رسالة فيديو باللغة الإسبانية إلى المشاركين في هذا اللقاء الوطني الخامس الذي يسعون من خلاله، وكما قال، إلى خلق ثقافة لقاء تحرّك الرجاء: التلاقي. وأضاف أن ثقافات مختلفة وطرق عيش وتفكير متعددة تتلاقى ويتم السير في الرجاء. وسلط الضوء أيضًا على سعيهم من أجل تشجيع كل فرد وكل جماعة على مقاسمة غنى التقاليد والخبرات الخاصة، وعلى هدم الجدران وبناء الجسور. وأشار البابا فرنسيس إلى أن هذا اللقاء يشكل طريقة ملموسة للكنيسة في الولايات المتحدة للإجابة على تحدّي "الخروج" ولتكون خميرة شركة مع جميع الذين يبحثون عن مستقبل رجاء، لاسيما مع الشباب والعائلات العائشين في ضواحي المجتمع. وأشار البابا فرنسيس في رسالة الفيديو إلى أن مسيرة هذا اللقاء الوطني الخامس قد شكلت مصدر عزاء للكثير من المهاجرين الذين يعيشون أوضاع خوف وعدم يقين، وأضاف أن هذا اللقاء قدم لهم حسًا أكبر بالجماعة والصداقة والدعم. وأمل الأب الأقدس أن يواصل هذا اللقاء في إعطاء الثمار، وأن تستمر الكنيسة في مرافقة هذه المسيرة. وفي ختام رسالة الفيديو باللغة الإسبانية، شكر قداسة البابا فرنسيس جميع الذين شاركوا في إعداد هذا اللقاء معبّرا عن قربه الشخصي ومؤكدًا صلاته من اجل هذه المبادرة الهامة لمجلس الأساقفة.

21 سبتمبر 2018, 15:07