Cerca

Vatican News
البابا فرنسيس خلال المقابلة  العامة مع المؤمنين 26 أيلول 2018 البابا فرنسيس خلال المقابلة العامة مع المؤمنين 26 أيلول 2018  (Vatican Media)

البابا في ختام مقابلته العامة مع المؤمنين: إننا مدعوون لمرافقة أخوتنا وأخواتنا في الصين من خلال صلاة حارة وصداقة أخوية

في ختام مقابلته العامة مع المؤمنين صباح اليوم الأربعاء في ساحة القديس بطرس، وجه قداسة البابا فرنسيس نداء استهله بالقول يوم السبت الماضي، الثاني والعشرين من أيلول سبتمبر، تمّ التوقيع في بكين على اتفاق مؤقت بين الكرسي الرسولي وجمهورية الصين الشعبية حول تعيين الأساقفة في الصين. وأشار إلى أن الاتفاق هو ثمرة مسيرة حوار طويلة بهدف تعزيز تعاون أكثر إيجابية بين الكرسي الرسولي والسلطات الصينية من اجل خير الجماعة الكاثوليكية في الصين ومن أجل تناغم المجتمع بأسره.

أضاف البابا فرنسيس أنه بهذه الروح، قرّر أن يوجّه إلى الكاثوليك الصينيين وإلى الكنيسة الجامعة بأسرها رسالة تشجيع أخوي تُنشر اليوم، آملاً أن تبدأ في الصين مرحلة جديدة، تساعد في شفاء جراح الماضي، واستعادة والحفاظ على الشركة الكاملة لجميع الكاثوليك الصينيين، والقيام بإعلان الإنجيل بالتزام متجدد. وتابع البابا فرنسيس قائلا أيها الأخوة والأخوات الأعزاء، لدينا واجب هام! إننا مدعوون لمرافقة أخوتنا وأخواتنا في الصين من خلال صلاة حارة وصداقة أخوية. إنهم يعلمون أنهم ليسوا وحدهم. الكنيسة كلها تصلي معهم ومن أجلهم. نسأل مريم العذراء، أم الرجاء ومعونة المسيحيين، أن تبارك جميع الكاثوليك في الصين، ونسأل الله عطية الازدهار والسلام للشعب الصيني بأسره.

26 سبتمبر 2018, 13:11