بحث

Vatican News
البابا فرنسيس مترئسا القداس الإلهي في كابلة بيت القديسة مارتا بالفاتيكان 03 كانون الأول ديسمبر 2019 البابا فرنسيس مترئسا القداس الإلهي في كابلة بيت القديسة مارتا بالفاتيكان 03 كانون الأول ديسمبر 2019  (ANSA)

البابا فرنسيس يشدد على أهمية الصغر

ترأس قداسة البابا فرنسيس صباح اليوم الثلاثاء القداس الإلهي في كابلة بيت القديسة مارتا بالفاتيكان وألقى عظة للمناسبة سلط الضوء فيها على الصغر والتواضع متوقفًا عند القراءات التي تقدّمها الليتورجيا اليوم.

في عظته مترئسا القداس الإلهي صباح اليوم الثلاثاء، أشار البابا فرنسيس إلى أن ليتورجيا اليوم تتحدّث عن الأمور الصغيرة، عن الصغر، وتوقف عند ما جاء في القراءة الأولى من سفر أشعيا (11، 1 -10) "ويخرجُ غصنٌ من جِذعِ يسَّى وينمي فَرعٌ من أصوله ويحِلُّ عليه روح الرب". وأضاف البابا فرنسيس أن كلمة الله تمدح الصغر، وأشار من ثم إلى أن يسوع يتحدث عن الصغر في إنجيل اليوم (لوقا 10، 21 – 24) قائلا "أحمَدُكَ يا أبتِ، ربَّ السماءِ والأرض، على أنَّكَ أخفيتَ هذهِ الأشياءَ على الحكماءِ والأذكياءِ، وكشفتَها للصغار". وذكّر الأب الأقدس من ثم بأنه في عيد الميلاد نتوجّه جميعًا إلى المغارة حيث تواضُع الله، وتابع مسلطا الضوء على ضرورة أن تسير الجماعة المسيحية على درب الصغر. وأضاف البابا فرنسيس أن المسيحي ينطلق دائما من الصغر، وأشار إلى أنه إذا شعرتُ في صلاتي بأنني صغير، بمحدوديتي وخطاياي، كالعشار الذي كان واقفًا خجلاً يقول "اللهم ارحمني أنا الخاطئ" فسأسير إلى الأمام، أمّا إذا ظننتَ أنك مسيحي صالح، فستصلي كذاك الفريسي الذي لم يخرج مبرورًا (راجع لوقا 18، 9 – 14). هذا وفي ختام عظته صباح اليوم الثلاثاء مترئسا القداس الإلهي في كابلة بيت القديسة مارتا بالفاتيكان، شدد قداسة البابا فرنسيس مجددا على أهمية الصغر، وقول: يا رب أنا خاطئ... ولكن أرسل روحك كي لا أخاف من الأمور العظيمة، من أن تصنع أمورا عظيمة في حياتي.  

03 ديسمبر 2019, 14:20
اقرأ الكل >