بحث

Vatican News
شهر أيار ٢٠٢١، شهر الصلاة المتواصلة من أجل نهاية الجائحة شهر أيار ٢٠٢١، شهر الصلاة المتواصلة من أجل نهاية الجائحة 

شهر أيار ٢٠٢١، شهر الصلاة المتواصلة من أجل نهاية الجائحة

تم الإعلان عن المزارات الثلاثين من جميع أنحاء العالم، من اليابان إلى البوسنة، ومن نيجيريا إلى الأرجنتين، والتي ستقود الصلاة المريمية في كل يوم من شهر أيار مايو القادم، حيث سيطلب المؤمنون من خلال تلاوة صلاة مسبحة الورديّة، نهاية الجائحة واستئناف النشاطات الاجتماعية والعملية. وسيفتح البابا فرنسيس مبادرة الصلاة هذه ويختتمها.

بعيون مرتفعة نحو السماء وأيادٍ متشابكة. في البيت كما في مكان العمل. بمفردك أو مع أحبائك. برغبة من الأب الأقدس، سيُخصص شهر مايو لـ "ماراتون" للصلاة من أجل طلب نهاية الوباء الذي أصاب العالم منذ أكثر من عام، ومن أجل استئناف النشاطات الاجتماعية والعمليّة. وقد أراد البابا فرنسيس أن يُشرك جميع المزارات في العالم في هذه المبادرة، لكي تصبح أدوات لصلاة الكنيسة بأسرها. تتم هذه المبادرة – كما نقرأ في بيان صادر عن المجلس البابوي لتعزيز البشارة الجديدة بالإنجيل - في ضوء العبارة البيبليّة: "كانت الصَّلاةَ تَرتَفِعُ مِنَ الكَنيسةِ إِلى اللهِ بِلا انقِطاعٍ".

قام المجلس البابوي لتعزيز البشارة الجديدة بالإنجيل، بتكليف من البابا بتنظيم هذا الحدث، بتوسيع الدعوة إلى جميع المزارات في العالم، من أجل تعزيز نشر المبادرة في جميع المناطق والوصول إلى الكهنة والعائلات وجميع المؤمنين، ودعاهم للانضمام إلى صلاة الشفاعة والرجاء هذه إلى الطوباوية مريم العذراء. مع صلاة مسبحة الوردية، يتميز كل يوم من أيام الشهر بنية صلاة من أجل مختلف فئات الأشخاص الأكثر تضرراً من مأساة الوباء. من بين نوايا الصلاة، سوف نصلي من أجل الذين لم يتمكنوا من توديع أحبائهم، ومن أجل العاملين الصحيين، ومن أجل الفقراء والمشردين والأشخاص الذين يعانون من صعوبات مالية ومن أجل جميع الموتى.  

والمزارات التي تمَّ اختيارها للاحتفال بهذه الصلاة المريميّة خلال أيام شهر أيار هي: مزار سيدة Walsingham في إنجلترا؛ مزار يسوع المخلص والأم مريم في نيجيريا؛ مزار سيدة تشيستوخوفا في بولندا؛ كنيسة البشارة في الناصرة؛ مزار الطوباوية مريم العذراء سيدة الوردية في كوريا الجنوبية؛ مزار أباريسيدا في البرازيل؛ مزار سيدة السلام في الفيليبين؛ مزار سيدة لوخان في الأرجنتين؛ مزار بيت لوريتو المقدس في إيطاليا؛ مزار سيدة نوك في إيرلندا؛ مزار سيّدة الفقراء في Banneux في بلجيكا؛ مزار "Notre Dame d’Afrique" في الجزائر؛ مزار الطوباوية مريم العذراء سيدة الوردية في فاطيما في البرتغال؛ مزار سيدة الصحة في الهند؛ مزار العذراء ملكة السلام في ميديوغوريه في البوسنة؛ كاتدرائية "St. Mary" في أستراليا؛ مزار سيّدة الحبل بلا دنس في الولايات المتحدة. مزار سيدة لورد في فرنسا؛ مزار "Meryem Ana" في تركيا؛ مزار " Nuestra Señora de la Caridad del Cobre " في كوبا؛ مزار سيدة ناغازاكي في اليابان؛ مزار " Nuestra Señora de Montserrat " في إسبانيا؛ مزار "Notre Dame du Cap" في كندا؛ المزار الوطني لسيدة "Ta’ Pinu" في مالطا؛ مزار "Nuestra Señora de Guadalupe" في المكسيك؛ مزار والدة الله في "Zarvantysia" في أوكرانيا؛ مزار سيّدة "Altötting" في ألمانيا؛ مزار سيدة لبنان؛ مزار الطوباوية مريم العذراء سيدة الوردية في "Pompei" في إيطاليا.

كل مزار في العالم مدعو للصلاة بالطريقة واللغة التي يتم التعبير فيهما عادة بحسب التقليد المحلّي، من أجل طلب استئناف الحياة الاجتماعية والعمل والنشاطات البشرية العديدة التي تمَّ تعليقها أثناء الوباء. تريد هذه الدعوة الجماعية أن تسعى لتحقيق صلاة مستمرة، موزعة على خطوط الطول في العالم، ترتفع باستمرار من الكنيسة كلها إلى الآب بشفاعة العذراء مريم. لهذا السبب، فإن المزارات مدعوة لتعزيز مشاركة الأشخاص قدر الإمكان، لكي يتمكَّن الجميع من تخصيص وقفة للصلاة اليومية، في السيارة، في الشارع، مع الهاتف الذكي وبفضل تقنيات التواصل، من أجل نهاية الجائحة واستئناف النشاطات الاجتماعية والعملية. ستنقل الصلاة في كل من هذه المزارات عبر القنوات الرسمية للكرسي الرسولي، بحسب توقيت روما، عند الساعة السادسة مساء.

 

29 أبريل 2021, 12:13