بحث

Vatican News
اعصار "يوتا"، كولومبيا، تشرين الثاني 2020 اعصار "يوتا"، كولومبيا، تشرين الثاني 2020 

"السعادة في العطاء أعظم منها في الأخذ" عنوان حملة تضامن لمناسبة عيد الميلاد تطلقها أبرشية بوغوتا

أطلقت رئاسة أبرشية بوغوتا في كولومبيا حملة بعنوان "من القول إلى الفعل. السعادة في العطاء أعظم منها في الأخذ"، في إطار برنامج "الطريق، الحق والحياة"، وذلك بهدف جمع التبرعات لكي تتم في عيد الميلاد مساعدة آلاف الأشخاص الذين تضرروا من موجة الشتاء ومن وباء كوفيد 19.

ذكّرت رئاسة أبرشية بوغوتا في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني بأن الأمطار الغزيرة سببت أضرارا كبيرة في العديد من المدن، وبأن عدد المصابين بفيروس كورونا في بوغوتا قد بلغ حتى الآن ثلاثمائة وأربعة وتسعين ألفًا وتسعمائة وسبعة وسبعين. وبالإضافة إلى حالة الطوارئ الصحية، أشارت أبرشية بوغوتا إلى حالة الطوارئ الاجتماعية الاقتصادية التي أثّرت بشكل أكبر على السكان الأشد فقرا الذين اضطُروا إلى ترك ديارهم بحثًا عن فرص عمل لإعالة أسرهم، معرّضين أنفسهم بشكل أكبر لخطر الإصابة بالفيروس. وإزاء هذا الواقع تلتزم الكنيسة الكاثوليكية في كولومبيا أكثر فأكثر من أجل مساعدة الأشخاص الأشد ضعفا وتحث جميع المواطنين ذوي الإرادة الطيبة على المشاركة في حملة التضامن في عيد الميلاد بعنوان "من القول إلى الفعل. السعادة في العطاء أعظم منها في الأخذ".

وكان مجلس أساقفة كولومبيا الكاثوليك قد دعا في الحادي عشر من كانون الأول ديسمبر الجاري إلى يوم صلاة ومحبة بعنوان "ابسط يدك للمحتاج"، وذلك بهدف مساعدة الأشخاص المتضررين من الأمطار الغزيرة ومن الإعصار "يوتا" الذي ضرب البلاد الأسابيع الماضية مسبّبا الموت والدمار.

18 ديسمبر 2020, 13:25