بحث

Vatican News
POPE-ENCYCLICAL/ POPE-ENCYCLICAL/ 

الكاردينال باسيتي: الرسالة العامة الجديدة للبابا فرنسيس هي أفق يفتح المسيرة

"في هذا الزمن الذي لم نشهد مثله سابقًا بسبب الوباء، يستمر تعليم البابا فرنسيس في رسم مسار محدد ويمكن أن يتبعه جميع الأشخاص ذوي الإرادة الصالحة": هذا ما كتبه الكاردينال غوالتييرو باسيتي، رئيس مجلس أساقفة إيطاليا في مذكرة له مُعلِّقًا على الرسالة العامة الجديدة للبابا فرنسيس، "Fratelli tutti"، التي صدرت ظهر الأحد في الرابع من تشرين الأول أكتوبر الجاري.

يؤكد الكاردينال غوالتييرو باسيتي أنه يمكننا في هذه الوثيقة أن نرى بوضوح الرئتين اللتين تريدان أن تعطيا الكنيسة نفسًا مهمًا ومختلفًا: إعلان محبة الله ورحمته من جهة، ومن جهة أخرى، لكي لا تبقى الحاجة للعناية ببعضنا البعض، وبالله والخليقة وبأنفسنا مجرّد حقيقة مجرّدة، يقترح البابا فرنسيس طريقة تقوم على الإصغاء للجميع ومحاورتهم.

ويشرح رئيس مجلس أساقفة إيطاليا هذا الأمر يعني تقصير المسافات وليس بناء الجدران، والبحث عن الـ "نحن" وبنائه كترياق ضدَّ الانحرافات الأنانيّة، والدعوة إلى اللطف وإلى ثقافة لقاء جديدة، يتم فيها دعوة الجميع للتعاون. وختم الكاردينال غوالتييرو باسيتي، رئيس مجلس أساقفة إيطاليا مذكرته بالقول كأفق يفتح المسيرة، واقتراح محفِّز ومتطلب، ستشكل هذه الرسالة العامة نقطة الانطلاق لتأمل أساقفة إيطاليا خلال الأشهر المقبلة بالنظر أيضًا إلى الواقع الذي نعيش فيه.

 

05 أكتوبر 2020, 11:34