بحث

Vatican News
BEIRUT-SECURITY/BLAST

الكنيسة في العالم تواصل مساعدتها للبنان وشعبه

تتعدد مبادرات الكنيسة وهيئاتها في جميع أنحاء العالم لمساعدة لبنان عقب الانفجار الذي ضرب بيروت في 4 آب أغسطس.

تتواصل المساعدات المقدمة إلى لبنان عقب الاتفجار المروع الذي ضرب بيروت الثلاثاء 4 آب أغسطس، مساعدات تنطلق من مناطق العالم المختلفة وتأتي الكنيسة وهيئاتها في طليعة الأطراف التي تقدم المساعدات سواء بشكل مباشر أو من خلال حثها المؤسسات المختلفة على تقديمها. فمن الولايات المتحدة وجه بيان أصدره مجلس الأساقفة نداءً إلى الكاثوليك وجميع الأشخاص ذوي الإرادة الطيبة للصلاة من أجل ضحايا انفجار بيروت وتقديم رد سخي على هذه الكارثة. كما ويطالب المجلس الحكومة الأمريكية بالإسراع في تقديم المساعدات للبنان في لحظة الحاجة الكبيرة هذه.

ومن القارة الأوروبية تتعدد دعوات ونشاطات هيئات كاريتاس في دول مختلفة للتضامن مع لبنان وشعبه، ففي المجر خصصت هيئة كاريتاس 28 ألف يورو كهبة لمساعدة بيروت، وذلك من خلال كاريتاس لبنان، لتقديم الخدمات لمن لديه احتياجات عاجلة، وتأتي في الطليعة الاحتياجات الغذائية والطبية والسكنية. كما ودعت كاريتاس المجر في بيان لها مَن يتمكنون إلى تقديم المساعدات المالية.

تساهم من جانبها الكنيسة في إيطاليا أيضا في تقديم المساعدات، حيث خصص مجلس أساقفة إيطاليا مليون يورو كدعم مادي للبنان بينما خصصت كاريتاس ميلانو 20 ألف يورو. وستُستخدم مساعدات مجلس الأساقفة في دعم خطط التدخل الطارئ لكاريتاس لبنان للأشهر الاثني عشر القادمة وذلك من خلال كاريتاس إيطاليا. ويشمل هذا المساعدات الطبية للجرحى وتوفير الغذاء والمياه والسكن للنازحين، إلى جانب الدعم النفسي والاجتماعي لأكثر الأشخاص ضعفا. 

08 أغسطس 2020, 14:22