بحث

Vatican News
COLOMBIA-VENEZUELA-HEALTH-VIRUS-INDIGENOUS-YUKPA COLOMBIA-VENEZUELA-HEALTH-VIRUS-INDIGENOUS-YUKPA  (AFP or licensors)

إرشاد رعوي لمجلس أساقفة فنزويلا

ما تزال فنزويلا تعاني من تبعات الفوضى السياسية والمؤسساتية، في وقت بلغت فيه الأزمة الاقتصادية أعلى مستوياتها، وقد زاد الطين بلة تفشي وباء كوفيد 19. للمناسبة نشر مجلس الأساقفة المحلي إرشادا رعوياً حثّ فيه السلطات على العمل من أجل خير المواطنين، وإرساء أسس الديمقراطية وإجراء انتخابات سياسية.

أكد الأساقفة الفنزويليون في الوثيقة – التي صدرت في أعقاب جمعيتهم العامة – أن المواطنين يريدون أن ينعموا بالديمقراطية، مشيرين إلى أن البلاد تعيش حالة من الفوضى التامة على مختلف المستويات الاجتماعية والفردية. ولفتوا إلى غياب الخدمات العامة الأساسية، وتقاعس الحكومة عن العمل من أجل الخير العام، ناهيك عن هشاشة الحياة العائلية، والتضخم المالي وشلل المؤسسات. وأكدوا أن الجائحة أتت لتزيد من تفاقم الأزمة، فسلطت الضوء على هشاشة المنظومة الصحية.

وعبر الأساقفة في الإرشاد الرعوي عن امتنانهم للمبادرات الإعانية العديدة التي قامت بها الرعايا وهيئة كاريتاس والحركات الدينية والكنسية وحتى من قبل جهات غير كاثوليكية، وقد جاءت هذه المبادرات بمثابة نور يشع في الظلمات، وتوجهوا بالشكر إلى العاملين الصحيين على تفانيهم في خدمة المرضى.

 

13 يوليو 2020, 12:02