Beta Version

Cerca

Vatican News
 أطفال اللاجئين السوريين في لبنان أطفال اللاجئين السوريين في لبنان 

حملة تبرعات في ألمانيا لمساعدة عائلات حلب واللاجئين السوريين في لبنان

أسفرت حملة التبرعات التي رافقت احتفال هذا العام في المانيا باليوم الكاثوليكي، عن جمع ما يزيد عن 83 ألف يورو ستخصَّص لدعم عائلات حلب واللاجئين السوريين في لبنان.

أعلنت آن هاكينيس رئيسة اللجنة التنظيمية لليوم الكاثوليكي 2018 في المانيا، والذي بلغ دورته الـ 101 وعُقد في شهر أيار مايو الماضي، عن بلوغ التبرعات التي أسفرت عنها الحملة المرافقة لدورة هذا العام ما يزيد عن 83 ألف يورو، وهو المبلغ الأعلى على الإطلاق في تاريخ الأيام الكاثوليكية في المانيا وسيخصَّص لدعم مساعدات الرهبنة الفرنسيسكانية لعائلات مدينة حلب، ولنشاط كاريتاس لبنان من أجل مساعدة اللاجئين السوريين. وخلال إعلانها عن نتائج حملة التبرعات ذكّرت رئيسة اللجنة بأن ابتغاء السلام كان محور الدورة الأخيرة من اليوم الكاثوليكي، وأضافت أن هناك على ما يبدو قليلين في عالم اليوم يسعون إلى سلام ضحايا الحرب في سوريا بشكل عاجل. وجهت من جهة أخرى الشكر إلى جميع من ساهموا من خلال هباتهم في مواجهة الآلام في مدينة حلب وفي مخيمات اللاجئين في لبنان.

تحدث الفرنسيسكان في حلب من جانبهم عن أن ما سيتلقون من دعم بفضل حملة التبرعات هذه سيضمن سد احتياجات 200 عائلة أي حوالي 1000 شخص، كما سيساهم هذا الدعم في إعادة بناء البيوت الـ 14 الأولى. أما في لبنان فسيتمكن بفضل هذه المساعدة 500 طفل من اللاجئين السوريين، الذين تعتني بهم كاريتاس لبنان، من التوجه إلى المدارس وذلك في مشروع يتضمن أيضا محو أمية الأمهات.  

28 أغسطس 2018, 14:50