بحث

Vatican News
البابا فرنسيس خلال مقابلته العامة مع المؤمنين 27 شباط فبراير 2019 البابا فرنسيس خلال مقابلته العامة مع المؤمنين 27 شباط فبراير 2019  (Vatican Media )

رسالة فيديو للبابا فرنسيس لمناسبة افتتاح مستشفى للأطفال في بانغي بجمهورية أفريقيا الوسطى

وجه قداسة البابا فرنسيس هذا السبت الثاني من آذار مارس رسالة فيديو لمناسبة افتتاح مستشفى جديد للأطفال في بانغي، عاصمة جمهورية أفريقيا الوسطى، بدعم من مستشفى "الطفل يسوع" في روما، وذلك بحضور الكاردينال كونراد كرايفسكي المسؤول عن مكتب الكرسي الرسولي المعني بأعمال المحبة لصالح الفقراء، باسم الحبر الأعظم.

حيّا البابا فرنسيس جميع المشاركين في افتتاح المستشفى الجديد المخصص للأطفال في جمهورية أفريقيا الوسطى، وذلك بدعم من مستشفى "الطفل يسوع" في روما وأشار إلى أنه لا يزال يتذكّر عيون أطفال كثيرين يعانون من سوء التغذية خلال زيارته هذا البلد الأفريقي. وأضاف البابا فرنسيس يقول في رسالة الفيديو التي وجهها إن المستشفى الذي يُفتتح اليوم هو علامة ملموسة للرحمة، والتي تجد جذروها في سنة الرحمة التي، وكما قال، أراد أن يفتتحها مسبقًا في التاسع والعشرين من شهر تشرين الثاني نوفمبر من العام 2015، في بانغي. وتابع الأب الأقدس أن أول باب كاتدرائية قد فُتح هو باب كاتدرائية بانغي، وذكّر بما قاله حين فتح الباب المقدس في هذه الكاتدرائية "جميعنا نطلب السلام والرحمة والمصالحة والمغفرة والمحبة." كما وذكّر البابا فرنسيس بما كتبه في رسالته الرسولية لمناسبة اختتام "سنة الرحمة" قائلا "هناك الكثير من العلامات الملموسة للصلاح والحنان الموجّهة إلى الأكثر صغرًا وضعفًا، إلى الوحيدين والمتروكين. هناك حقًا روّاد المحبة الذين لا يبخلون بالتضامن مع الأكثر فقرًا وتعاسة".

وتابع البابا فرنسيس رسالته لمناسبة افتتاح مستشفى للأطفال في بانغي عاصمة جمهورية أفريقيا الوسطى مشجّعا الجميع على الاعتناء بالأطفال، تحرّكهم المحبة، ومن خلال التفكير دائمًا "بالسامري الصالح" في الإنجيل، دعا الأب الأقدس إلى الانتباه لاحتياجات الأطفال المرضى، وقال إن مَن يخدم المرضى بمحبة يخدم يسوع، وأضاف أن هذا المستشفى يذكّرنا جميعا بأن ما نعيشه " هو زمن الرحمة كي يتمكّن الضعفاء والعزّل والبعيدون والوحيدون من الشعور بحضور الإخوة والأخوات الذين يعضدونهم في الاحتياجات" متوقفًا هكذا مجددا عند الرسالة الرسولية لمناسبة اختتام "سنة الرحمة". كما ووجه الأب الأقدس في رسالة الفيديو تحية إلى رئيس جمهورية أفريقيا الوسطى السيد فوستين أركانج تواديرا، وإلى السفير البابوي في هذا البلد المطران سانتياغو دي فيت غوزمان، وإلى رئيسة مستشفى "الطفل يسوع" في روما السيدة مارييلا إينوك، وإلى الكاردينال كونراد كرايفسكي. وختم البابا فرنسيس رسالة الفيديو لمناسبة افتتاح مستشفى للأطفال هذا السبت في بانغي عاصمة جمهورية أفريقيا الوسطى مانحًا بركته وسائلاً الجميع ألاّ ينسوا الصلاة من أجله.

02 مارس 2019, 14:38