Cerca

Vatican News
البابا فرنسيس والرئيس الإيطالي سيرجو ماتاريلا البابا فرنسيس والرئيس الإيطالي سيرجو ماتاريلا 

الرئيس الإيطالي سيرجو ماتاريلا يهنئ البابا فرنسيس لمناسبة عيد ميلاده

في رسالة وجهها إلى البابا فرنسيس بمناسبة عيد ميلاده الـ 82 أعرب الرئيس الإيطالي ماتاريلا باسمه وباسم الإيطاليين عن التهاني وأحر الأمنيات، كما أشاد بدعوة قداسة البابا الجماعة الدولية إلى مواجهة تحديات عالم اليوم بشجاعة وعلى أساس العدالة.

وجه رئيس الجمهورية الإيطالي سيرجو ماتاريلا رسالة تهنئة إلى البابا فرنسيس بمناسبة عيد ميلاد الـ 82 الذي يُحتفل به اليوم 17 كانون الأول ديسمبر. وأعرب الرئيس في البداية إلى الأب الأقدس باسم الشعب الإيطالي وباسمه شخصيا عن أحر الأمنيات والتهاني. وتابعت الرسالة أن البابا فرنسيس من خلال تعليمه الذي عبَّر عنه في الكثير من اللقاءات والزيارات الرسولية الهامة خلال السنة الأخيرة قد وجه إلى الدول التي زارها وإلى الجماعة الدولية بكاملها دعوة ملحة من أجل مواجهة تحديات اليوم بشجاعة وانطلاقا من العدالة، وذلك من خلال اللجوء إلى الحوار والتفاهم لمداواة الجراح الاجتماعية وتوجيه الشعوب إلى المصالحة.

توقف الرئيس ماتاريلا بعد ذلك عند اهتمام الأب الأقدس بإيطاليا فأعرب عن الامتنان للبابا فرنسيس، وتابع أن هذا الاهتمام قد بلغ معنى خاصا في إعلان قداسة الطوباوي البابا بولس السادس، ذلك المثال الرائع، حسب ما تابعت الرسالة، على الراعي القادر على الجمع بين روح خدمة الكنيسة الجامعة والوفاء للمنبت الثقافي الذي كان يغذي دائما روحه الكريمة وفطنته الحية. ثم تحدث الرئيس الإيطالي عن تطلع ملايين الرجال والنساء، مؤمنين وغير مؤمنين، خلال الأسابيع القادمة إلى روما للاستماع إلى كلمات الأب الأقدس التي تحمل رسالة رجاء ودعوة إلى شهادة حية للقيم الروحية والأخلاقية للاحتفال بالميلاد. وختم الرئيس سيرجو ماتاريلا رسالته إلى البابا فرنسيس لمناسبة عيد ميلاده مهنئا قداسته أيضا بمناسبة الاحتفال بالميلاد، ناقلا إلى البابا تقدير الإيطاليين جميعا ومشاعرهم الصادقة.   

17 ديسمبر 2018, 15:21