Beta Version

Cerca

Vatican News
البابا فرنسيس مستقبلا جمعية Alunni del Cielo في العاشر من تشرين الثاني 2018 البابا فرنسيس مستقبلا جمعية Alunni del Cielo في العاشر من تشرين الثاني 2018  (Vatican Media)

البابا فرنسيس يستقبل أعضاء جمعية "Alunni del Cielo" في الذكرى الخمسين لتأسيسها

استقبل قداسة البابا فرنسيس ظهر اليوم السبت العاشر من تشرين الثاني نوفمبر في القصر الرسولي بالفاتيكان أعضاء جمعية "Alunni del Cielo" في الذكرى الخمسين لتأسيسها، والذكرى العاشرة لوفاة مؤسسها الأب اليسوعي جوزيبي أريوني.

عبّر البابا فرنسيس عن سروره الكبير باستقبال أعضاء جمعية "Alunni del Cielo" وقال إنهم وبمساعدة الأب بييرو غرانزينو يلتزمون بالشهادة للإنجيل من خلال الموسيقى والترنيم للوصول إلى قلوب الجميع، وأشار إلى أن رسالتهم تتحقق من خلال اتباع موهبة وشهادة الأب جوزيبي أريوني الذي، وكما قال البابا فرنسيس في كلمته، كرّس نفسه لرسالة تستخدم الموسيقى والترنيم كلغتين قادرتين على نقل جمال وقوة المحبة المسيحية.

تابع البابا فرنسيس كلمته إلى أعضاء هذه الجمعية التي تأسست عام 1968 مشجعا الجميع على مواصلة موهبة الأب اليسوعي جوزيبي أريوني. وأشار أيضًا إلى أهمية الاعتناء بحياتهم الداخلية وتنميتها من خلال الصلاة الشخصية والجماعية، والإصغاء إلى كلمة الله، والمواظبة على المشاركة في الأسرار لاسيما الاعتراف والافخارستيا. وأضاف البابا فرنسيس أن رسالتهم متجذرة في الكتاب المقدس وخصوصا في المزامير التي تدعو إلى أن نسبّح الرب بالكنّارة وبالأوتار والمزمار (راجع المزمور 33؛ 150)، وشكرهم بنوع خاص لأنهم من خلال تخطي كل حدود، ينشرون رسالة سلام وأخوّة.

وإذ أشار إلى أنه في الجوقة يتم اختبار فرح وجمال تعدد الأصوات، تابع البابا فرنسيس كلمته إلى أعضاء جمعية "Alunni del Cielo" في الذكرى الخمسين لتأسيسها والذكرى العاشرة لوفاة مؤسسها، داعيًا إلى أن يتذكّروا أنه وأكثر من جمال ترانيمهم، سيتم التعرف عليهم كتلاميذ وشهود المسيح إذا أحبوا بعضهم بعضًا كما أحبّنا المسيح. وأضاف الأب الأقدس يقول إنهم مدعوون ليكونوا قلبًا واحدًا ونفسًا واحدة.

10 نوفمبر 2018, 14:47