Beta Version

Cerca

Vatican News
انهيار جسر موراندي في مدينة جنوة الإيطالية 14 آب 2018 انهيار جسر موراندي في مدينة جنوة الإيطالية 14 آب 201  (AFP or licensors)

البابا فرنسيس يعبّر عن قربه من عائلات ضحايا انهيار جسر في مدينة جنوة الإيطالية

بعد صلاة التبشير الملائكي ظهر اليوم الأربعاء الخامس عشر من آب أغسطس، وجه قداسة البابا فرنسيس كلمة قال فيها إنه يوكل إلى مريم معزّية الحزانى، قلق وعذابات الذين، في أنحاء عديدة من العالم، يتألمون في الجسد والروح. وأضاف: لتنل أمُّنا السماوية للجميع العزاء والشجاعة والطمأنينة.

أشار الأب الأقدس إلى أنه يفكّر بنوع خاص في جميع المتألمين بسبب المأساة التي وقعت يوم الثلاثاء الرابع عشر من آب أغسطس في جنوة وأدت إلى وقوع ضحايا وأحدثت ارتباكًا وسط السكان، وقال: فيما أوكل إلى رحمة الله الأشخاص الذين فقدوا حياتهم، أعبّر عن قربي الروحي من عائلاتهم، ومن الجرحى وجميع الذين يعانون من جراء هذا الحدث المأساوي. ودعا البابا فرنسيس إلى الاتحاد معه بالصلاة من أجل الضحايا وأحبائهم، مصلين "السلام عليك يا مريم".

تجدر الإشارة إلى أن مدينة جنوة الإيطالية عاشت يومًا مأساويًا في الرابع عشر من آب أغسطس بسبب انهيار جسر "موراندي" ما أدى إلى مقتل عشرات الأشخاص.

 

15 أغسطس 2018, 13:40