Vatican News
2020.08.01 bomba nella cappella del sangue di Cristo nella Cattedrale di Managua 2020.08.01 bomba nella cappella del sangue di Cristo nella Cattedrale di Managua 

الاعتداء على كاتدرائية ماناغوا. البابا يعبّر عن قربه من المؤمنين ورئيس أساقفة ماناغوا يشكر الحبر الأعظم على تضامنه

وجه قداسة البابا فرنسيس رسالة إلى رئيس أساقفة ماناغوا عبّر فيها عن قربه من المؤمنين بعد اعتداء استهدف كاتدرائية المدينة في الحادي والثلاثين من تموز يوليو الفائت.

"أخي العزيز، أرافقك في الألم بسبب العمل التخريبي وأنا قريب منك ومن شعبك، وأصلّي من أجلكم جميعا": هذا ما كتبه قداسة البابا فرنسيس في رسالة إلى الكاردينال ليوبولدو خوسي برينيس، رئيس أساقفة ماناغوا في نيكاراغوا. وقد قرأ نيافته هذه الرسالة خلال القداس الذي ترأسه يوم الأحد الثاني من آب أغسطس في "يوم صمت وصلاة" دعا إليه بعد الاعتداء الذي استهدف في الحادي والثلاثين من تموز يوليو كاتدرائية ماناغوا، حيث قام رجل ملثّم برمي قنبلة مولوتوف في كابلة دم المسيح، ومن بين ما احترق صليب عمره أربعمائة سنة. وفي عظة ألقاها بُثت مباشرة عبر يوتيوب، وصف رئيس أساقفة ماناغوا ما جرى "بعمل دنيء وارهابي"، كما وشكر الحبرَ الأعظم على تضامنه الذي عبّر عنه أيضا في كلمة وجهها بعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي الأحد الفائت، وقال الكاردينال برينيس من الجميل الشعور بقرب البابا كأخ وصديق، وهو قرب يقوّينا في الإيمان ويشجّعنا على المضي إلى الأمام.

هذا وأشار رئيس أساقفة ماناغوا إلى التضامن الذي عبّر عنه كثيرون بشكل مكتوب أو عبر الهاتف من بينهم السفير البابوي في نيكاراغوا المطران فالديمار ستانيسلاو سوميرتاغ ورئيس أساقفة مدريد في إسبانيا الكاردينال كارلوس أوزور سييرا... كلماتٌ تعبّر عن القرب والتضامن وجهها أيضا العديد من الكهنة والجامعات الكاثوليكية والجمعيات الرهبانية... وقال رئيس أساقفة ماناغوا إن كلمة الله هي عون وعزاء، واليوم، وأكثر من أي وقت مضى، الرب هو قوّتنا. وأضاف الكاردينال برينيس أن أعداء الكنيسة يمكنهم تدمير جميع "الصور المقدسة"، ولكن نحن نتمسك بالرب الذي يحبّنا، إله الرحمة والمحبة. ودعا إلى مسامحة مرتكب الاعتداء، وشدد في الوقت نفسه على أن لا شيء بوسعه أن يفصلنا عن محبة المسيح.

إلى ذلك، نشرت أبرشية ماناغوا على صفحتها على فايسبوك رسائل تضامن كثيرة مع الكنيسة في نيكاراغوا من العالم كله. فقد وصف أساقفة المكسيك الاعتداء على كاتدرائية ماناغوا الجمعة الماضي الحادي والثلاثين من تموز يوليو "بجرح مؤلم" ورفعوا الصلاة من أجل الوئام والسلام... أساقفة الإكوادور دعوا السلطات المختصة إلى التحقيق في أعمال العنف هذه... أساقفة كوستاريكا أدانوا أيضا الاعتداء ووصفوه بعمل إجرامي ... أساقفة غواتيمالا شجبوا الاعتداء بدورهم... أساقفة كولومبيا أدانوا أيضا هذا الاعتداء الشنيع، كما قالوا. 

 

04 أغسطس 2020, 13:26