Cerca

Vatican News
باناما ـ اليوم العالمي للشباب 2019 باناما ـ اليوم العالمي للشباب 2019   (AFP or licensors)

منتدى أوروبي جديد حول الشباب عام 2020 في كراكوفيا

عُقد من السابع وحتى التاسع من آذار مارس 2019 في مقر مجلس أساقفة إيطاليا في روما لقاء مشترك لمندوبي راعوية الشباب والجامعات في مجالس أساقفة أوروبا، كما جاء في بيان صحفي نشره اتحاد المجالس الأسقفية في أوروبا.

نظّمت اللقاء الأمانة العامة لاتحاد المجالس الأسقفية في أوروبا ولجنة الشباب التابعة للاتحاد، وشارك في الأعمال أكثر من خمسين مسؤولا ومعنيًا براعوية الشباب والجامعات من جميع انحاء أوروبا ليناقشوا معا موضوع مرافقة الشباب وذلك في ضوء سينودس الأساقفة حول الشباب الذي عُقد من الثالث وحتى الثامن والعشرين من تشرين الأول أكتوبر عام 2018 حول موضوع "الشباب، الإيمان وتمييز الدعوات"، وبعد الاحتفال باليوم العالمي الرابع والثلاثين للشباب الذي استضافته باناما من الثاني والعشرين وحتى السابع والعشرين من كانون الثاني يناير 2019.

بدأ اللقاء بكلمة للكاردينال أنجلو بانياسكو رئيس أساقفة جنوة ورئيس اتحاد المجالس الأسقفية في أوروبا، تلتها تحية وجهها كل من المطران جان كلود هوليرخ رئيس أساقفة لوكسمبورغ ورئيس لجنة الشباب، والمطران ماريك يودراشيفسكي رئيس أساقفة كراكوفيا والمسؤول عن القسم المعني بالجامعات. وتخللت اللقاء ثلاث مداخلات تمحورت حول السينودس ومداخلتان حول اليوم العالمي للشباب، وسمح الوقت المخصص للحوار بوضع الأسس لعمل مشترك مع الشباب في ضوء هذين الحدثين وتوجيهات الوثيقة الختامية للسينودس حول الشباب.

وقد تحدث المسؤول عن مكتب راعوية الشباب في مجلس أساقفة إيطاليا عن التحضير لهذا السينودس، فيما توقف الممثل عن قسم راعوية الشباب في مجلس أساقفة ألمانيا عند مشاركة الشباب في الأعمال، أما الأب اليسوعي جاكومو كوستا أمين السر الخاص للسينودس حول الشباب فتحدث عن الوثيقة الختامية للسينودس والآفاق المستقبلية. هذا وشكّلت المشاركة الكبيرة للشباب البولنديين في اليوم العالمي للشباب فرصة لكي يتحدث المسؤول عن راعوية الشباب في بولندا عن اليوم العالمي للشباب في باناما وألقى مداخلة بعنوان "البابا فرنسيس والشباب في باناما". وكانت هناك أيضًا مداخلة للكاهن جواو شاغاس المسؤول عن مكتب الشباب في دائرة العلمانيين والعائلة والحياة تحت عنوان "بعد اليوم العالمي للشباب. راعوية الشباب والحياة اليومية".

وفي ختام اللقاء الذي عُقد في روما من السابع وحتى التاسع من آذار مارس الجاري، تم الإعلان عن منتدى أوروبي جديد حول الشباب سيُعقد في كراكوفيا ببولندا من العشرين وحتى الثالث والعشرين من تشرين الأول أكتوبر عام 2020، في المئوية الأولى لولادة البابا القديس يوحنا بولس الثاني، ولمناسبة الاحتفال بعيده في الثاني والعشرين من تشرين الأول أكتوبر. وكما جاء في البيان الصحفي الذي نشره اتحاد المجالس الأسقفية في أوروبا يوم أمس الاثنين الحادي عشر من آذار مارس: بعد لقاء برشلونة عام 2017 للتحضير للسينودس حول الشباب، يشكل اللقاء الجديد المرتقب في كراكوفيا فرصة لتطبيق توجيهات السينودس.

12 مارس 2019, 14:08