Beta Version

Cerca

Vatican News
الكاردينال كوتس الكاردينال كوتس  (AFP or licensors)

كوتس يقول إن تعيينه كاردينالا يشكل دعوة لخدمة شعبه والكنيسة

أجرت وكالة فيديس للأنباء مقابلة مع الكاردينال الباكستاني الجديد جوزيف كوتس، رئيس أساقفة كاراتشي، الذي اعتمر القبعة الكاردينالية من يد البابا فرنسيس في كونسيستوار التاسع والعشرين من حزيران يونيو الفائت الذي اعتبر أن تعيينه كاردينالا في الكنيسة الكاثوليكية يشكل دعوة ليكثّف صلواته ويخدم الشعب والكنيسة، كما أن الكاثوليك في باكستان يرون في هذا التعيين تكريما للكنيسة الباكستانية برمتها.

في وقت ما يزال يتلقى فيه رسائل التهنئة من القادة الدينيين والمدنيين في باكستان حثّ الكاردينال كوتس جميع المؤمنين الكاثوليك على دعمه من خلال الصلوات كي يتمكن من إتمام المهام المسندة إليه. هذا وأعلن النائب العام على أبرشية كاراتشي الكاهن صالح دييغو أن وفودا من الزوار من بينهم مسؤولون حكوميون وقادة سياسيون وممثلون عن المنظمات غير الحكومية ما تزال تتوافد إلى رئاسة الأبرشية لتقديم التهاني للكاردينال الجديد، وأوضح المسؤول الكنسي أن الكاردينال كوتس ينوي القيام بجولة على جميع رعايا أبرشيته.

وفي سياق حديثه لوكالة فيديس شاء نيافته أن يسلط الضوء على أجواء العيد التي رافقت عودته إلى باكستان قادما من روما، لافتا إلى أن مجموعة من أكثر من مائتي دراجة نارية رافقته من المطار إلى كاتدرائية القديس باتريك في كاراتشي، كما انتشر المؤمنون بالزي التقليدي على جانبي الطريق لإلقاء التحية عليه، حاملين باقات الزهور. وعبر كوتس أيضا عن فرحته الكبيرة إزاء الرسائل والزيارات التي تلقاها من كافة أنحاء البلاد، لافتا إلى أن هذا الأمر لم يقتصر على المسيحيين وحسب.

يشار إلى أن الكاردينال الجديد، وبعد عودته إلى باكستان، التقى حشدا ضم أكثر من خمسة آلاف شخص أمام كاتدرائية القديس باتريك وخاطبهم عن المسؤولية الكبيرة الملقاة على عاتقه سائلا هؤلاء المؤمنين أن يصلوا من أجله. كما ترأس قداسا احتفاليا رفع خلاله الشكر لله على تعيينه كاردينالا وعاونه في الاحتفال الديني جميع الأساقفة الكاثوليك في البلاد.  

11 أغسطس 2018, 13:37